مركز مير | ضمور العضلات
16715
rtl,page,page-id-16715,page-template,page-template-full_width,page-template-full_width-php,ajax_fade,page_not_loaded,,qode-theme-ver-9.1,wpb-js-composer js-comp-ver-4.11.1,vc_responsive
 

ضمور العضلات

1

ضمور العضلات

ضمور العضلات هو مرض عصبي عضلي وراثي شائع يسبب بانخفاض نغمة العضلات واستمرار ضعف العضلات واستهلاكها. كل المهارات الحركية تتأثر بالمرض مثل المشي، الأكل ، و التنفس .
يعتبر ضمور العضلات سبب للموت بحديثي الولادة ، يصيب 1 من 10000 من الاطفال المولودين في الولايات المتحدة ، من اي جنس أو عرق  و يصيب 1 من كل 50 أمريكي حامل جينات المرض.
يساعد العلاج الطبيعي الأطفال الذين يعانون من ضمور العضلات بتحسين قوة العضلات ، القدرات الحركية للوصول لأعلى المستويات الوظيفية المحتملة.

ما هو ضمور العضلات؟

ضمور العضلات هو مرض عصبي عضلي وراثي ، الأعصاب النخاعية الحركية غير طبيعية بسبب فقدان جين العصبون الحركي-1  أو اختلاله فمن غير هذا الجين أو تضرره فإن الأعصاب تفقد بروتين معين يسمح بالتحكم بالعضلات، قلة هذا الجين تسبب بخلل الوظيفة حتى موت الأعصاب الحركية في النخاع الشوكي.
إن شدة مرض ضمور العضلات مرتبطة بكمية فقدان الجين والبروتين في الخلايا العصبية الحركية حيث أن شدة المرض تتفاوت من ضعف خفيف في العضلات ، إلى شلل كامل والحاجة إلى تنفس صناعي .

2
3

كيف يستطيع العلاج الطبيعي المساعدة؟

التقييم مهم لتوجيه لتوجيه معالجة الطفل الذي يعاني من ضمور العضلات، أخصائي العلاج الطبيعي سيتصرف من خلال التقييم الذي يتضمن أخذ السجل الطبي للطفل، فحص وضعية جسم الطفل، قوة العضلات، النشاطات الحركية مثل المشي، حركة المفاصل، الوظائف التنفسية ،مشاركة العائلة والأصدقاء، ونوعية الحياة.

المعالجة مهمة لكي تسمح للأطفال مع المصابين بضمور العضلات لانجاز أعلى مستويات الأستقلالية بالحياة والحركة الممكنة،و لمنع أو تأخير مشاكل النمو، وأخصائي العلاج الطبيعي يعمل عن كثب مع الطفل وعائلته لوضع أنسب الأهداف لكل طفل حسب قدراته واهتماماته.

تمارين علاجية وتدريبات التقوية

تمارين علاجية وتدريبات التقوية، أخصائي العلاج الطبيعي يستخدم تمارن علاجية مختلفة لمساعدة الطفل الذي يعاني من ضمور العضلات لتحسين والمحافظة على الحركة، ومنع أو إبطاء التقدم في التقلصات و تعطل الجعاز التنفسي. التمارين العلاجية تتضمن تمارين التقوية وتمارين الآيروبك بمستويات مناسبة للطفل.

4
5

تمارين التقوية

أخصائي العلاج الطبيعي يساعد طفلك بإبطاء تدهور قوة العضلات وإطالة فترة القدرة على المشي . أخصائي العلاج الطبيعي يصمم تمارين التقوية لإبقاء الأطفال الذين يعانون من ضمور العضلات نشيطين وقادرين على التحرك.يحدد ألعاب و مهام ممتعة لاستخدامها خلال العلاج أو تعليمها للأهل للمحافظة على قوة العضلات.

تحسين مهارات النمو

أخصائي العلاج الطبيعي يصمم طرق تساعد الطفل لتعلم مهارات النموالتي تحسن:

*التحكم بالرأس والجذع
*الحركة على الأرض مثل التشقلب والحبي
*تغير الأوضاع مثل السحب للوقوف
*تعلم أوضاع ومهارات الجسم العامودية، مثل الجلوس، الوقوف، والمشي

6
7

العلاج المائي

بعض المعالجين الفيزيائيين المتخصصين في العلاج المائي وبإستخدام الخصائص الفيزيائية للمياه لتوفير تدريب القوة ،تمارين المشي والتوازن ، والتدريبات الهوائية ، دون التعرض لخطر تعب العضلات.

برنامج الوقوف

برنامج الوقوف للأطفال الذين لا يستطيعون الوقوف يستخدم للمحافظة على مرونة العضلات وطولها، منع التقلصات، تحفيز تطور الجهاز الهيكلي العضلي، منع فقد كثافة العظام. يستطيع الأخصائي تصميم برنامج الوقوف ليستخدم بالبيت والمدرسة حسب المناسب.

8
9

معالجة مشاكل الجهاز التنفسي

أخصائي العلاج الطبيعي يعلم الوالدين و مقدمين الرعاية تقنيات تنظيف الصدر من الافرازات، الكحة، وتقنيات التنفس للمحافظة على تنفس الاطفال الذين يعانون من ضمور العضلات جيد.يقدم الأخصائي علاج تنفسي مناسب لصدر الطفل، ويعلم الاهل بعض ألعاب النفخ (مثل الفقاعات) لتحسين التنفس.

معالجة التقلصات

يساعد العلاج الطبيعي يمنع تيبس المفاصل 0التقلصات) وزيادة المرونة للاطفال الذين يعانون من ضمور العضلات عن طريق تصميم برنامج خاص من تمارين مدى الحركة، تغير وضعيات الجسم، إطالة العضلات بانتظام.يوصي الأخصائي باستخدام الجبائر،المشدات، أجهزة الوقوف حسب ما يناسبه.

10
11

الإطعام

أخصائي العلاج الطبيعي يعمل عن كثب معأخصائي النطق و أخصائي العلاج الوظيفي لتحفيز عملية الطعام الصحية عند الأطفال الذين يعانون من ضمور العضلات . سيساعدون بوضع الطفل بوضعية رأس وجسم مناسبة لتسمح بعملية إطعام فعالة .

معالجة انحناء الظهر والتشوهات الهيكلية

يساعد العلاج الطبيعي لمنع أو تقليل انحناء الظهر و التشوهات الهيكليةعن طريق برنامج مخصص لتحسين الحركة، والمحافظة على وضعيات صحية طول الوقت.يوصى بتعديلات الكرسي المتحرك واستخدام المشدات للتأكد من امان وصحة كل طفل حسب احتياجاته.اذا احتاج الطفل إلى عملية لانحناء الظهر أو أي تشوهات بالمفاصل، فإن العلاج الطبيعي المكثف يساعد قبل العملية وبعد العملية لمنع المشاكل التنفسية وفقدان القوة أو الوظائف.

12
13

الاجهزة المساندة

كثير من الأطفال الذين يعانون من ضمور العضلات يحتاجون إلى أجهزة مساندة للمحفظة على الوظائف خلال مرحلة من سير المرض ، خاصة بعد العملية. يعمل أخصائي العلاج الطبيعي مع باقي اخصائي الـتأهيل لاختيار وتعديل الاجهزة المساندة لتتوافق مع متطلبات الطفل الخاصة. أنواع الأجهزة المساندة تتدرج من تلك التي تستخدم في تحسين وضعية الطفل للطعام أو اللعب إلى كرسي متحرك كهربائي.